>>

547298_365507506837018_128640610523710_989305_551493483_n

وعاد الورد مشتاقا إلى أيد ستقطفه .. ستذبحه

ولكنْ سوف يسعده كثيرا أن قاتله له كف ستحضنه

جميل أن يكون الموت في حضنٍ تتوق له وتألفه

بدأت اشعر بالحنين المبكر ..

بع

بدأتْ تسقطْ دموعيّ من الآنْ

وبدأت آشعرُ بآلحنينْ المبكرّ

علمتْ الآن بأنْ آمآميّ شوطاً كبيراً في حيآتي لأقطعهْ

علمتْ الآنْ حقاً بأننيْ حمقآء حينْ آحببتهمْ لهذهْ الدرجهْ

آرى الأيآم تسيرْ بسرعهّ لآ آستطيع مجآرآتهآ

وآصبحتُ آرى وأتخيلُ وحدتيْ بدون وجودهم حوليْ

آتسآئلْ عن ضريبهْ محبتيْ اللتيْ بدأت أدفعهآ من الآنْ

أتمنى الآن من كلْ قلبيْ بأننيْ لم آحببهمْ من الآسآس

آتمنى لو كُنتْ وحيدهْ دآئماً .. حتى لآ آتألمْ لهذهْ الدرجهْ

فقطْ لأننيْ آشعرْ بمقدآر الوحده اللتي سأعآنيهآ

بعدمآ آدمنتُ وجودهمْ حوليْ

آتمنى بأننيْ لآ آحبْ آحداً

بل آتمنى بأننيْ مشوهة بلآ قلب !

ليتك..

ow

ليتك بقيت غريباً

مرَ بحيآتي ونسيته سريعاً ..

ليتك لمَ ترد آبتسآمتي ..

و لم ٺلقي التحيه علي !

ليتني أنا ، لمَ أبدأ بالتحدث معك

ليت المَلل تملك من أحآديثي ،

و تعذرت بموعد و أنهينا مَ بدأ لاحقاً !

ليتك كنت شخص مُبھم ..

و لم ٺدخل حَيآتي .. و تغير مسآرهآ !

! – و بمَ تنفع – ليت

متيقنهه

يص

أنتظرِك فيّ كُل يوم , كُل ليلة !

لكنكَ لم تأتيّ ..

تُرى أين أنت ؟

مَزقنيّ الـ حنيّن , فـ أنا مِن بعدِك أصبحتُ أشلاء !

إنتثرتْ لكنيّ لم أجد أحداً يَلُملمنيّ ..

قُل ليّ متى ستأتيّ !

مُتيقنة أنك ستأتيّ حتى لو طالت المُده سأنتظر ..